كلمات عتاب

كيف مساءك اليلة ؟


كيف مساءك الليلة
مثل كل ليلة سيدتي ؟
تدخنين سيجارا
وتقضي وقتك مع الاصحاب
وتعلوا ضحكاتكم ويمر الوقت كالسحاب
وتعودين …

وتعتذري …
حقاً آسفة … قد نسيت المواعيد

وتكررين سؤالك المعهود
كيفك يا أنت !
بكل مللٍسأجيبك أنا بخير
أنا في يومي حقاً سعيد
وانا طفلك المدلل الوحيد
اجبتك اهذا ماتريدي أن أقول ؟

.
أهكذا المسافات وعقارب الساعات يبعدنا
وهكذا انا وقلبي الشوق لرؤياك يحرقنا
أظل اعبث بالاشياء من حولي
وأُصبر نفسي وأضم وسادتي
أقترف أخطاء كالمراهقين
لا اعي لما اقول او افعل

.
سأقول لك … غيبي ماشئت …
ولكن لاتنسي أن بداخلي طفل يتيم
الى حضن امه يحن ويشتاق
يجوع ويبكي …
ولربما يقترف أخطاءاً في خانات غيابك …
فهل بحضورك ستنهريه ؟ أم بقوة بعُعدك ستضربيه ؟
وعلى خديه بالعتاب تصفعيه ؟
هل ياترى ستضميه اليك وتقولي …
قد عدت يا حبيبي … قد عدت ياطفلي المدلل
قد عدت وعلى خديه تقبليه
أهكذا … الحياة
.
.
بقلمي

سلمان الأنصاري