رسالة إلى صديق ….


مادري ايش غيرك ؟

ولا الزمان فجأة تغير علينا

وقلبك المحب ،، أقلقك

والقلق لعب ،،، لعبته فينا

ونجوم الليل ،،، تحتريك

والحيرة تقتل ،،، في ليالينا

وسهرنا ،،، وشوقنا

وأيام العيد وسنينا

وراح قلبي يسابق

النجمة والقمر والسحاب

ولقيت أن المساء ،، يحترينا

ولقيت القمر ساطع نوره

وبساط الأرض ،،، والزينة

ولقيت من كل ،،، المحبة

زهور ،،

وزهورنا ،، ذبلة بإيدينا

وناديتك بكل الأسماء ،،،

والظاهر أن صوتي ،،، صرت تهينه

حتى رقمي ،،، من تشوفه

تدق على الأحمر ،،، بعينه

لاهنت ،،،، وعلى هونك !

ترا الدنيا ،،، ياصاحبي شينه

وأقساها ،،، جفا الصاحب

وفراقه ،،، ذكرى أليمه

.

.

.

بقلمي

سلمان الأنصاري

إلى : ———-

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s