أتقفين أنتِ والأحزان … ضدي


أتقفين أنتِ والأحزان … ضدي

ووهج قلبي … ينادي لكِ ويبكي

ويحاول … أن يترجى

فيرد الصدى ..

هي لن تأتي !

فيقبل يد الحزن .. !

وأنتِ هناك … بصمتٍ ..

تشاهدين الوقت .. يمضي

تتمتعين في عذابي

وبكل برودة أعصابٍ …

بالكلمات ترمي !

جرحتي القلب وما قلبي سوى …

أسطرٌ .. من الأحرف ..

وبعض الهمس

جرحتي شِعري ..

فما كان منه إلا

أن قطع همزات وصلِ …

جرحتي … إحساساً …

أنتِ … ملؤه

وروحاً … كانت بحياتكِ … تسري

وتركتي من بين يداكِ إنسانً ..

كطفل رضيعٍ .. لأمه يبكي

أتقفين بعد كل هذا …

وتحاولي .. أمري !

.

.

.

.

بقلمي

سلمان الأنصاري

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.