أدمنت هواك ياسيدتي


أدمنت هواك ياسيدتي

حتى ضاع مني الكلام

وضاعت مؤلفاتي …

وفنوني في الغرام

أدمنت هواك يا سيدتي …

ومن أجل الهوى … أصبحت فنان

أرسم بلا ريشة

وأكتب بلا أقلام

أعانق خديك … بكل أمان

وأقبلك قبلات … للإطمئنان

أدمنت هواك ياسيدتي …

فسجلني …المؤرخون

وكتب عني الفلاسفة والصحفيون

حتى أصبحت مشهوراً …

وعلى يداكِ … نلت الوسام

أدمنت هواك ياسيدتي …

حتى أصبحت بك مفتون

في الخد والقد والعيون

وفي شفتاك .. التي ..

كلما ارتشفت منها …

يكون الزمان … في سكون

أدمنت هواك ياسيدتي …

حتى … سقطت بين ثنايا .. الجفون

أضمها … وأقبلها ..

فأرى الجمال … والدلال … وآهااتِ …

وغمز ومجون

.

.

.

.

( تم مسح الباقي )

بقلمي

سلمان الأنصاري

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s