فلسفة الكون ..


ربما … قد يخلق الكون فلسفةً …

تتحدى كل الأزمان …

ولكن ربي قد خلق لي عقلاً ..

أتحدى به الصعاب في كل مكان ..

أغامر .. وأتعلم

ومن خطئي أستفيد

وأعاود النهوض من جديد …

وأبقى شامخا ..

كما أنا .. كما السحاب …

كما البركان ..

والشهاب القادم من بعيد

قد أتاحت لي السماء ظلاً ..

والأرض موطناً .. مجيد

وقد أعطاني القمر حباً …

في أعماقي ينمو ويزيد …

وشمس الصباح … تبني

بداخلي الأمل والمجد العريق …

تبني لبناتٍ لاتهوي …

ولا تتزلزل كالجليد ..

أعطاني ربي علما .. وفيراً ..

أجادل به كل أحمقٍ بليد …

إن الكون له سرٌ ..

وفي باطن الأرض حريق …

نارٌ تكوي … كالهوى ..

ورفاتُ موتى وصراخ .. شديد

كل الناس تعوي .. كالصدى

وإن كان الصدى … لا يليق

وكل الوحوش لا  تقتل جوعا

وإنما تستلذ بالبكاء والصريخ

كفاك ياقلبُ … حزناً ..

فهذه فلسفة الكون .. الجديد

فلسفة عالمٍ …

الشقي فيه لا يرى السعيد

لا يجاوره برهةً ..

وإن كان الحال من بعضه

في الماضي البعيد

.

.

.

بقلمي

سلمان الأنصاري 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s