نهاية العالم


 

أسـ الحب ـير

 

عندما تبكين ومع

أول دمعة كل شئ

ينهار ..

ينتهي العالم ويجف

البحر وتختفي

الأمطار ..

تتشقق الأرض عطشاً

وتموت كل

الأشجار ..

فتخيلي هذا الكوكب

بلا هواء وبلا ماء

وبلا نار ..

تخيليه لا حياة فيه

ولا طيراً في سماه

ولا دار ..

ففي لحظات حزنك يا عمري

يصبح كل ما حولي

دمار ..

لا يبقى في هذه الدنيا

شئ يعنيني سوى

التذكار ..

فأني أتشتت في همي

وأتوه في دوار

الأفكار …

لا أفكر في شيئاً إلا ..

كيف سأهديك باقة

أعذار ..

كيف سأنقذ هذا العالم

وبدون رضاك الصعب

سينهار ..

وكيف أعيد لهذه الدنيا

الشمس وللبحر

المحار ..

وكيف سأعيد لها هوائها

ونسائمها حقاً

أني محتار ..؟؟

إنك إن تبتسمين غاليتي

سيتوقف هذا

الإعصار ؟؟

سينقذ هذا العالم

وستمتن لك كل

الأزهار …

لو كنت أعلم أنك

ستبكين ما شبهتك بالقمر

ولا بالأسحار ..

فجمالك لا يملكه

أي قمر من هذه

الأقمار ..

فبتسمي منقذة العالم

فأني بوصفك دوما ً

محتار ..

 

بقلم / هشام علي هاشم

صديقي العزيز

 

اليوم 12/11/1430 هـ

Advertisements

فكرتان اثنتان على ”نهاية العالم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.