إلى أنثى ..

مللت الانتظار


لم أعد أتحمل ...  مرارة الفنجان أو أن أجلس وحيداً على الشطئان ويمر الكل من حولي  ويموت الوقت بلا تلك العينان

Advertisements
إلى أنثى .., إحذر ... من موجة هجائي ...

بجميع أحوالِك … إرحلي


لن أجيب عليكِ لن أكون عبثاً بين يديك ... أو ضحيةَ حبٍ ... لديكِ لا تصرخي لي ... أكثر فمكانك لم يعد على صدري لم أعد ذاك الفتى الذي لأحزانك يأوي ويراقب دموع عينيك وعلى فراقك يبكي فاذرفي ما شئتي ... دموعاً

إلى أنثى ..

مراهق في الحب


لا ... لا احب القيود في معصميك اريدك حر طليق لكي احظى بعصفور يأخذني ويحلق بي علني بذلك ارى الحياة من جديد

في محكمة الحب
ودقت ساعة الرحيل .... وداعا, إلى أنثى ..

في محمكة الحب … هناك حوار وفراق مؤلِم


عذراً فهذا خنجري في راحتيك وذاك نحري مسلَّمٌ لك وإيّاك أن تنظر لي حين تذبحني واقطع عروقي بكل حبّ فذاك سيشفع لي أن أدخل الجنة

ودقت ساعة الرحيل .... وداعا, إلى أنثى .., عندما تموت المشاعر

شهيد في الحب !


اخبري جُنودك أن يقتلوني أن يَحرقوا ذلك الدفتَر أن يَسجِنو أقلامي أن يَعدِموا وَرديَ الاحَّمر ولا تُخبِري النَّاسَ بالحَقِيقَة وقُولي قد كنا حبيبين

إلى أنثى ..

أنا في حبك حيران


يا روحا قد اعتقتني سرا انا في حبك حيران وأخشى إن علموا قومك أن يبعدوك عني أن يسجنوني في عالم الأحزان علميني ماذا أفعل ؟ اذا الشوق بدا علي وبان فاني أخشى عليك أن يؤذوك أن يرهقوا عينيك بالحرمان وبذنب الحب يأخذوك أرجوك أخبريني ... هل في حبنا أمان ؟ هل فوق السحاب لنا جنة… Continue reading أنا في حبك حيران

إلى أنثى ..

حبيبتي دوما تُغضبني .. ثم تعود


حبيبتي دوماً تغضبني ... ثم تعود . . . تكسر فنجان القهوة ... وتصرخ فتبعثر كلماتي ... وتناثر مشاعري ... ثم إلى هدوءها تعود ...